اتبعي هذا النظام الغذائي في “رمضان” تجنباً للنزلات المعوية

ربما يصيب العديد من الصائمين بمشكلات صحية نتيجة تزامن شهر رمضان المبارك مع فصل الصيف في كثير من البلدان، وعلى رأس هذه المشكلات الإسهال والنزلات المعوية الناتجة عن التعرق والتعرض لتيارات الهواء، فضلاً عن طبيعة التغذية غير السلمية التي تساهم بشكل واضح في ذلك.

نضع هنا بعض النصائح الصحية التي يؤكد عليها أخصائيو التغذية العلاجية لتجنب الإصابة بالإسهال، ومن أهمها:

•    أهم الأنماط الغذائية التي يجب الالتزام بها هي، شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل، سواء كانت شوربة أو مشروبات ساخنة أو باردة.

•    الامتناع عن تناول الفينو أو الخبز الأسمر، لأن الألياف الموجودة في الخبز تعمل على تنشيط الأمعاء لتشتد حدة الإسهال، وهذا يتناسب أكثر للأشخاص الذين يشكون من الإمساك.

•    تناول التفاح والخيار بعد تقشيرهما، لأن القشرة تعمل على تحريك الأمعاء ويتناسب مع الإمساك، كذلك الموز فهو غني بالبوتاسيوم والعناصر الغذائية الضرورية للجسم والتي يفقدها مع الإسهال.

•    يفضل أن تحتوي وجبة الافطار على جبن خفيف الدسم والأملاح، والزبادي الغني بالخمائر الطبيعية التي تساعد في تطهير الأمعاء من الميكروبات، كما أنه خالٍ من اللاكتوز الموجود في الحليب والذي يتعارض مع الإسهال.

•    من أهم الوجبات الضرورية للشخص المصاب بالإسهال المكرونة وشوربة لسان العصفور لاحتوائها على قيمة غذائية عالية.

•    يفضل تناول الدجاج منزوع الجلد في وجبة الوجبات، مع وضع الملح والتقليل من السكريات.

  • 2743
    مشاركة
آخر المستجدات