إلى كل من تخلى عنها حبيبها…اجعليه يعود نادما

لا تخلو ذاكرة النساء من القصص التي عشنها مع رجال تخلوا عنهن في أوج الحب، ولم يحصدن من هذه العلاقة غير الألم والعذاب. فكيف يمكن لامرأة أحبت شخصا بكل جوارحها أن تجعله يأتي إليها نادما؟ إليك هذه النصائح:

- عليك أن تستيقظي، وأن تتركي كل ما عشته من ألم وحزن وعذاب وراءك وأن تتبعي المثل الفرنسي الذي يقول: “اتبعيه يتجاهلك، تجاهليه يتبعك”، دعي الكرة في ملعبه عبر الامتناع الكلي عن الاتصال به أو توجيه الرسائل من خلال الأصدقاء، أو محاولة التحدث معه.

- حاولي أن تمسكي أعصابك، لأن الغضب سيقودك لارتكاب أخطاء قد تندمين عليها طوال حياتك، على سبيل المثال، أن ترتبطي برجل آخر على وجه السرعة، لكي يصل الخبر إلى حبيبك السابق. بل على العكس اجعليه لا يعرف عنك شيئا، لأن الفضول سيجبره على الاتصال بك في يوم من الأيام.

- قومي بممارسة هواياتك المفضلة، والتسوق والخروج مع الصديقات، أو زيارة أفراد العائلة، لأنك إذا حبست نفسك بين جدران منزلك، فسيعرف عندها أن حالتك النفسية سيئة كونه تركك.

كوني قوية ولا تحاولي لفت نظره أو توسل شفقته، لكي يعرف حجم خسارته وأبعادها.

  • 7944
    مشاركة
آخر المستجدات