ماذا تعرفين عن الماموغرافي أو التصوير الشعاعي للثدي؟

التصوير الشعاعي أو الإشعاعي للثدي هو الفحص المرجعي للكشف المبكر عن سرطان الثدي. يمكن هذا الفحص من تشخيص الأورام الصغيرة في مرحلة مبكرة قبل أن تكون محسوسة من قبل المرأة وطبيبها، و بالتالي يسمح بتقييم آفات احتمال إصابة الثدي الآخر.

يتم تنفيذ الماموغرافي أو التصوير الشعاعي من قبل طبيب الأشعة، بحيث يتم أخذ صورتين لكل ثدي للتمكن من الكشف عن الثدي بشكل عام. يجب أن نعلم أن بإمكان هذا الفحص أن يكون مؤلما نوعا ما، ولهذا هو السبب يوصي الأطباء بعدم اجتياز هذه الفحوصات الشعاعية أثناء فترة الدورة الشهرية. هناك مجموعة من المواصفات التي يجب أن تتسم بها أشعة الماموغرافي للحصول على صورة بجودة عالية.

حيث يتطلب الأمر تصوير الثدي بالأشعة الرقمية التي تسمح برؤية أدق تفاصيل صورة الثدي. وينبغي أن يتم الفحص الإشعاعي للثدي مرة كل سنتين ابتداء من سن 40 من خلال الفحص الروتيني، بالنسبة للمرأة التي لم يسبق لأي فرد من أفراد عائلتها الإصابة بسرطان الثدي، و في حالة كان قد سبق لفرد من أقربائها ‘ أم، أخت، خالة’ الإصابة بهذا المرض، فيجب إجراء الفحوصات قبل 5 أو 10 سنوات عن السن السابق.

احصل على الأخبار مجلتك عن طريق البريد الإلكتروني

التعليقات

تعليقات

Close
إلتحق بمجلتك على فسبوك !