100 مليون وسكن مقابل الزواج ب”سوريات الجزائر”

أكد السيد فهد الحموي الناطق الرسمي باسم اللاجئين السوريين في الجزائر بأنه تم الاتفاق على تحديد شروط من أجل تزويج البنات السوريات المؤهلات للزواج بالجزائريين الراغبين في ذلك، ومن ذلك المهر بمقدمه ومؤخره، فضلا عن سكن شرعي يليق بمقام البنت السورية. وجاء قوله بعد اجتماعه بالعائلات السورية   التي اقترحت على الراغبين في التقدم لبناتهم مبلغ 50 مليون سنتيم مقدما و50 مليون مؤخر صداق، إضافة إلى سكن شرعي خاص، للراغبين في التقدم لبناتهم بعد أن كثرت المضايقات والتحرشات بالسوريات.
وأضاف السيد  الحموي في تصريح لجريدة الشروق الجزائرية بأن “هناك من البنات السوريات الموجودات في الجزائر، من يرغبن حقيقة في الزواج وتكوين أسرة بالجزائر، سواء بالنسبة للعازبات أو حتى الأرامل اللواتي فقدن أزواجهن في الحرب الدائرة رحاها بسوريا، بين النظام السوري والمعارضة الممثلة في الجيش الحر، غير أن العائلات السورية لن تقدم بناتها على طبق من فضة ولا بعقود عرفية”، بل اشترطت مهرا قدره 100 مليون سنتيم بالإضافة إلى سكن خاص، ناهيك على المجوهرات والأثاث.”

  • 2978
    مشاركة
آخر المستجدات