لماذا تتباين الرغبة الجنسية بين الرجل و المرأة

الرغبة الجنسية ، هي شعور يختلف من شخص لآخر و خاصة بين الزوجين ، فالرغبة الجنسية عند المرأة ليست كمثيلتها عند الرجل.

الذكر بطبيعته هو شخص سهل الإثارة عكس الأنثى التي تثار بشكل أبطء و لا تأثر فيها كل المثيرات، لهذا نجد الرجل رغبته الجنسية مشتعلة طوال الوقت.

و تعتبر هذه المسألة سبب بعض المشاكل بين الزوجين إذ عندما يصل الزوج إلى بيته في المساء بعد يوم طويل من العمل و قد مرت أمامه أشكال و أنواع من المثيرات يكون مشحونا و يرغب بإخراج كبته عاجلا أم آجلا.

أما الزوجة التي ظلت طوال اليوم في البيت تقوم بالأعمال المنزلية ، تطبخ و تهتم بالأطفال تجد نفسها آخر اليوم متعبة و تبحث عن أقرب سرير لتخلد للنوم و ربما لكثرة انشغالها لا تفكر بمتطلباتها الجنسية ولا في لحظات استمتاعها مع زوجها .

و هذا ما يشكل الفرق بين الرجل و المرأة ، فالأول يظل طوال اليوم و هو يشحن بأشياء تشعل رغبته الجنسية ، ففضاء العمل مملوء بالنساء الحسناوات و المثيرات التي تعتبر نقطة ضعف أي رجل ، أما المرأة فحتى و إن كانت عاملة لا تتأثر بنفس الوثيرة مقارنة بالرجل.

بالنسبة للرجل الملامسة و المعاشرة تعتبران أشياء يرفه بها عن نفسه من ضغط العمل و مشاكله ، في حين تعتبر المرأة ذلك جهدا مضافا ستبدله .

لهذا توجب على الزوجين أن يدربا نفسيهما على النشاط الحسي حتى يزيد اهتمامهما بالملامسة و يتضاءل بذلك التباين في الرغبة الجنسية بينهما.

احصل على الأخبار مجلتك عن طريق البريد الإلكتروني

التعليقات

تعليقات

Close
إلتحق بمجلتك على فسبوك !