الرعشة الجنسية عند المرأة….

كثيرا ما يتساءل الرجل عن الرعشة الجنسية عند المرأة، أو متى تصل حواء إلى هذه الرعشة؟ الرعشة الجنسية عند المرأة أو ما تسمى برعشة الشبق هي وصول المرأة إلى الذروة و إحساسها بالمتعة و اللذة أثناء ممارستها للعلاقة الحميمية الزوجية، و ما ينتج عن ذلك من شعور بالراحة والسعادة….

و لأنها الذروة و النشوة، فلن تصل المرأة إليها إلا إذا أحسن الزوج إثارة زوجته و أحسن اختيار الطريق الذي سيسلكه ليصلا كلاهما إلى المراد، فلابد من التفاهم و  القبول بين كلا الطرفين قبل الشروع في العلاقة الحميمية لأن ذلك يهيئ نفسية كليهما ليتقبل كل واحد الآخر.

بعد التهيئة النفسية و الانسجام بين الزوجين تأتي مرحلة المداعبة و الملاطفة التي من خلالها يتعرف كل من الرجل و المرأة على مناطق الإثارة عند الطرف الآخر، التي من خلالها يقوم كل طرف بإمتاع الآخر  و تهيئته للوصول إلى المرحلة الأخيرة أو بالأحرى مرحلة الجماع الفعلية و هي مرحلة الإيلاج ، و هنا يصل كلا الطرفين إلى القمة المرجوة من العلاقة الحميمية، يصلان إلى القذف عند الرجل و النشوة أو الرعشة عند المرأة، التي من الممكن أن تصل إليها المرأة قبل الرجل أو العكس، لكن على الرجل  أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أن يراعي عدم انقطاع مداعبة زوجته لأن الانقطاع في ذلك يعيد المرأة لنقطة الصفر و كأنها تبدأ من جديد.

من علامات وصول المرأة لمرحلة النشوة أو الرعشة دخولها في شبه غيبوبة مؤقتة و حصول رعشة بمنطقة أعضائها التناسلية، هذه الرعشة التي من المحتمل أن تصل إلى باقي أعضاء جسدها لتشمله بأكمله، إلى جانب حدوث انقباضات و تمددات في المهبل تؤدي في غالب الأحيان إلى إفلات العضو الذكري لا إراديا، و يتبع ذلك شعور المرأة بالدوار  أو الرغبة في الاسترخاء أو النوم.

لكن هناك معلومة مهمة يجهلها عدد كبير من الرجال، هي أن المرأة قد لا تصل إلى الرعشة الجنسية من خلال عملية الإيلاج أو الجماع المهبلي، حيث لابد من إثارة منطقة البظر التي تعتبر أهم الأعضاء الجنسية عند المرأة، فالبظر هو المتحكم في حصول المرأة على الإثارة  و ليس المهبل كما يعتقد العديد  من الرجال.

فالبظر بالنسبة للمرأة يلعب نفس دور القضيب عند الرجل حيث يلعب دورا رئيسيا لدى المرأة يتجلى في المساعدة على الإثارة الجنسية

كان هناك اعتقاد بأن مرحلة الرعشة الجنسية غير موجودة لدى المرأة كون المرأة لا تقذف السائل الذي يقذفه الرجل عند وصوله للرعشة الجنسية، ولكن هذا الاعتقاد قد تغير، وخرج علماء الجنس بحقائق تثبت أن المرأة تحدث لها الرعشة القصوى وأنها تقذف في قمة الرعشة وان النشاط الجنسي للبظر يشبه النشاط الجنسي للقضيب.

احصل على الأخبار مجلتك عن طريق البريد الإلكتروني

التعليقات

تعليقات

Close
إلتحق بمجلتك على فسبوك !