عندما نعجز عن التعبير..

أحيانا نعيش لحظات، تأسرنا و تجعلنا نحس و كأنا أشخاص آخرين، عندما نشعر بأننا نعيش في عالم بعيد كل البعد عن العالم الحقيقي، حينما نرى من حولنا بمنظور مختلف، و يخيل لنا و كأننا لا نعرفهم، أو ربما رأينا منهم جانبا لم نراه من قبل ..

في لحظات ما نحس بالاختناق بمرارة الفشل و بصعوبة التعبير و الكلام، تختلط علينا مشاعرنا، و لا نعرف ما نريد، نرغب في التكلم و في إيجاد أجوبة شافية لما يدور بدهننا دون جدوى، بكل بساطة لأننا لا نعرف ما الذي نريده، و عما نبحث.

ربما نضيع في عالم الأفكار و داخل عقولنا التي لها قدرة عجيبة على تصوير أشياء لنا بمنظور لم نره بها من قبل، و في أحيان كثيرة، نعتقد أننا الصح و من حولنا هم الخطأ لكن في لحظة ما نتوقف لنستدرك أنه ربما نحن من أخطأنا في حق أنفسنا و حق الآخرين.

ربما هذه كلها كلمات تدور داخلنا و أفكار تنسج في مخيلتنا لكن لساننا يعجز عن النطق بها، و ربما نعجز نحن كبشر عن ترجمتها كما يجب، لنظل قابعين في كومة من التساؤلات و الأسئلة اللامنتهية، لنكون بذلك أشخاصا عاجزين عن التعبير عن دواخلنا.

احصل على الأخبار مجلتك عن طريق البريد الإلكتروني

التعليقات

تعليقات

Close
إلتحق بمجلتك على فسبوك !