الجنس الآلي…لحل مشاكل الخيانة الزوجية

أسس العلاقة الجنسية الطبيعية، هو أن تقام بين رجل و امرأة، يرغبان في الوصول إلى الذروة و تحقيق الإشباع الجنسي، بالطريقة المتعارف عليها، و التي تحقق لكل منهما الحصول على أكبر قدر ممكن من الاستمتاع بالطريقة التي تمليها عليهما غريزتهما…

لكننا في الكثير من الأحيان، ما نرى حالات خيانة زوجية أو بحث بعض الرجال عن مومسات لقضاء لحظات حميمة برفقتهم، و ما ينتج عن ذلك من مشاكل اجتماعية كحدوث الطلاق نتيجة الخيانة الجنسية أو الإصابة بالأمراض المعدية التي تنتقل بواسطة التواصل الجنسي.

و من أجل الحد من هذه المشاكل الاجتماعية و النفسية الناتجة عن العلاقات الغير الشرعية، فقد قرر مجموعة من الباحثين النيوزلنديين تأسيس نادي جنسي آلي في أمستردام، مبررين ذلك في أحد المجلات العلمية بأن للجنس الآلي فوائد عديدة لا تنحصر.

و حسب التقرير الذي قدمه الباحثون، فان النادي سيقدم لزبنائه، فرصة إقامة علاقة جنسية مع روبوت يبرمج حسب طلبه، و الزبون له الحق في اختيار لون البشرة و الشعر و حتى اللغة و الاستماع بعلاقة جنسية كاملة، مع روبوت مقابل 10000أورو، و يتم تطهير الآلة بعد كل استعمال.

و أكد الباحثون أن إقامة علاقة جنسية مع آلة له فوائد جد مهمة من أهمها الحد من الاتجار بالنساء، و العنف ضد المرأة، الحد من انتشار الأمراض المنقولة جنسيا، إضافة إلى ذلك فان ممارسة الجنس مع آلة لا يسبب الشعور بالذنب، و يحد من الشعور بالخيانة.

لكن بالرغم من كل هذه التوضيحات فلا المجتمع العربي و لا الإسلامي ، سيقبل بمثل هذه الممارسات الشاذة مهما كانت ايجابياتها في أعين مخترعيها، إضافة إلى ذلك فممارسة الجنس مع آلة، بحد ذاته يعتبر عملا شادا وضربا من الجنون.. الحمد لله على نعمة الإسلام.

التعليقات

  1. اللهم لك.الحمد على نعمه العقل .. اي رجل يستخدم تلك.الاله ليس برجل طبيعي أبدا وهذه الاله تنزيل لمستوى الشخص. … وشكرا

  2. وبالتالي سيؤدي ليس فقط إلى ما نعاني منه اليوم وهو عزوف الشباب عن الزواج وإنما إلى ما هو أكبر من ذلك

  3. الطييييف على قلة لحيا ولعقل فين وصلات بيهم اعوذ بالله….راهم غير كيروجو لقضية ان هاد الشي معندو اضرار راه هاد الشي هو الوجه الثاني للعادة السرية التي حرمها الله عز وجل واثبت العلم انه مضر بزااااف بالصحة….هدو باغيين غير لفلوس والتجارة…ناس ممسوخين كيستعملو العلم فحوايج خبيثة وفاحشة…

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>