احترسي من كثرة التثاؤب

احترسي من كثرة التثاؤبمن منا لا يعرف التثاؤب، ذلك العمل اللاإرادي الذي يكمن الهدف منه في ملئ الرئتين بالهواء، حيث يفتح الشخص فمه إلى أقصى حد عند الرغبة في التثاؤب مما جعل عينيه تقفلان و صغيرتي الحجم، و خلال هذه العملية يصبح حجم فتحة البلعوم أربعة أضعاف حجمه المعتاد، تستمر عملية التثاؤب لحوالي ست ثوان،خلالها تتقلص عضلات كل من الوجه و الرقبة، . خلال ذلك تتوقف جميع المعلومات الحسية  لفترة من الوقت تكفي لعزل الشخص عن عالمه تبعا لمدة التثاؤب.

و فيما يخص التثاؤب المفرط، فيمكن ان يكون إشارة للإصابة بأحد الأمراض المزمنة، لذلك على الشخص الذي يكثر من التثاؤب لا يتردد في استشارة طبيبه الخاص، عند أحد زياراته له.

و من بين العوامل التي تساعد الطبيب على اكتشاف سبب التثاؤب هنا، وقت التثاؤب وعدد مراته، و في أي وقت تكثر نوبات التثاؤب.

يمكن لنوبات التثاؤب أم تتكاثر عند الشعور بالتعب أو النعاس، أو عند الشعور بالملل و الضجر.

احصل على الأخبار مجلتك عن طريق البريد الإلكتروني

التعليقات

تعليقات

Close
إلتحق بمجلتك على فسبوك !